إطلاق منصّة "القابضة" (ADQ) فورورد: "القابضة" (ADQ) تصدر تقريرها حول مستقبل الغذاء وتعزيز المرونة الغذائية

سبتمبر 6 ,2021

الخبر

  • منصّة "القابضة" (ADQ) فورورد تسلط الضوء على التزام الشركة بالاستثمار في التنوع الاقتصادي وتسريع إيجاد القيمة لأجيال المستقبل في دولة الإمارات
  • تقرير جديد يستكشف طرق التوسّع بمجالات إنتاج الغذاء المحلي وتعزيز دور الدولة كمركز متّصل عالمياً
  • جهود متكاملة مع المبادرات الحكومية الهادفة إلى تأمين الحصول على غذاء آمن وكاف ومستدام في ظلّ تغيرات سلوك المستهلك والتحوّل في قطاع الزراعة

أعلنت "القابضة" (ADQ)، إحدى أكبر الشركات القابضة على مستوى المنطقة والتي تمتلك محفظة واسعة من الشركات الكبرى العاملة في قطاعات رئيسية ضمن اقتصاد إمارة أبوظبي المتنوع، عن إطلاق منصّة "القابضة" (ADQ)فورورد، والتي تستضيف عدداَ من القيادات والخبراء لمناقشة مجموعة من المواضيع الاقتصادية والاستراتيجية الهامة لدولة الإمارات العربية المتحدة.

ويستكشف التقرير الافتتاحي لمنصّة "القابضة" (ADQ) فورورد تحت عنوان "تعزيز مستقبل الغذاء لتحقيق المرونة المستدامة"، سبل تعزيز منظومة الغذاء في الدولة لضمان الإمدادات الغذائية اللازمة للأجيال القادمة. ويهدف التقرير إلى توضيح مسار زيادة الإنتاج الغذائي المحلي، وخطوات ترسيخ دور الإمارات العربية المتحدة كمركز متّصل على مستوى العالم، لاستكمال استراتيجية الغذاء الوطنية على المدى البعيد. كما يعتمد على الدروس الرئيسية المستفادة والأبحاث المخصّصة والنماذج الناجحة التي تم اعتمادها في البلدان الأخرى.

وحدّد التقرير خمسة عوامل رئيسية لتمكين الإمدادات الغذائية في دولة الإمارات، كما يلي:

1) تحفيز الإنتاج المحلي: لرفع كفاءة الإنتاج الغذائي المحلي ومعالجة التحديات الهيكلية مع تحسين القدرات والتدابير التنظيمية.

2) الاستثمار في التكنولوجيا: تحدّ الابتكارات التكنولوجية من تكاليف الإنتاج وتوفر موادّ غذائية عالية الجودة.

3) تشجيع الاستهلاك المحلي: من المهم تشجيع المستهلكين على شراء المنتجات المحلية لتمكين منظومة غذائية قوية.

4) تدويل الأمن الغذائي: التعاون مع المنتجين الدوليين، وتوقيع عقود طويلة الأجل مع الشركات التجارية العالمية، قد يسهم بدعم طرق التجارة الحالية والجديدة.

5) الحدّ من هدر الطعام: تعدّ الاستجابة المنسقة عبر كامل سلسلة التوريد عنصراً أساسياً لتمكين المرونة الغذائية.

وقال منصور الملا، رئيس مجموعة المحافظ الاستثمارية في "القابضة" (ADQ): "تحرص "القابضة" (ADQ)على الاستثمار في إنشاء وتطوير مركز مزدهرللغذاء والزاراعة في دولة الإمارات العربية المتحدة. وستسهم سلسلة القيمة الغذائية القوية والمتكاملة على المستوى الإقليمي في دعم التنويع الاقتصادي للدولة، وضمان الإمدادات الغذائية اللازمة للأجيال على مدى الأعوام الخمسين القادمة. كما تدرك الدولة أهمية بناء منظومة غذائية قوية، ونحن فخورون بدعم استراتيجيتها على هذا الصعيد لضمان توفير الطعام الآمن والمغذي والكافي على مدار العام ".

وبدوره، قال جيل أدوتيفي، المدير التنفيذي لمحفظة الأغذية والزراعة في"القابضة" (ADQ): "يشهد قطاع الأغذية والزراعة نقطة انعطاف حاسمة، ويمرّ بتحوّلات ناجمة عن تطوّر الابتكارات ومفاهيم الاستدامة والظروف المتغيرة. وانطلاقاً من إدراكنا أن تحقيق المرونة الغذائية يتطلب مستويات أعلى من التعاون والتواصل بين الجهات الفاعلة الرئيسية، عقدنا في الآونة االأخيرة اجتماعات مثمرة مع قيادات وخبراء في قطاع الأغذية والزراعة. وفي هذا التقرير، تنسجم المعطيات المُقدمة مع استراتيجية "القابضة" (ADQ) الهادفة إلى تطويرمحفظة مزدهرة في قطاع الأغذية والزراعة في دولة الإمارات العربية المتحدة".

تدعم "القابضة" (ADQ) ومحفظة شركاتها استراتيجية الغذاء الوطنية، وتلتزم بتعزيز سلسلة القيمة الغذائية في دولة الإمارات العربية المتحدة. وبالإضافة إلى إنشاء شركة "سلال" قبل عام، كشفت "القابضة" (ADQ) عن خططها لإطلاق أول مجمّع تكنولوجيا زراعية في دولة الإمارات لتسريع إنتاج وتوزيع الأغذية القائمين على الابتكار المستدام. ويهدف هذا المشروع البارز إلى ترسيخ مكانة دولة الإمارات كمركز رئيسي لزراعة المنتجات الطازجة في المنطقة، ويُتوقع أن ينتج سنوياً 39 ألف طن من الفاكهة والخضار الطازجة المزروعة محلياً.

اتطلع على آخر أخبار ومستجدات
"القابضة" (ADQ)

لتلقي رسائل عبر البريد الإلكتروني عن أحدث أخبار 'القابضة' (ADQ)، يُرجى تسجيل بريدك الإلكتروني أدناه